fbpx

إليكم أبرز بدائل متصفح غوغل كروم الشهير


تشير الدراسات إلى أن نحو 7 من كل 10 أشخاص حول العالم يستخدمون متصفح الويب الشهير غوغل كروم Google Chrome. فهو سريع وموثوق ومجاني، أي أنه يقدم كل الخدمات التي يحتاجها متصفح الويب في يومياته.

ولكن رغم كل حسناته، يتمتع غوغل كروم ببعض السيئات أيضاً، خصوصاً لناحية التطفل على خصوصية المستخدمين. بحيث يتم تسجيل كل موقع ويب تقومون بزيارته، ليتم إرساله مرة أخرى إلى شركة غوغل للمساعدة في إنشاء ملف تعريف خاص بكم يتضمن اهتماماتكم ورغباتكم.

وبالتالي، يتم استخدام ملف التعريف هذا لتحديد الإعلانات التي يتم إرسالها لكم، بمعنى آخر الإعلانات التي ترونها أثناء زيارتكم لمواقع الويب المختلفة أو محرك بحث Google نفسه.

وفيما لا يمانع بعض الأشخاص تطفل الشركة على خصوصيتهم مقابل الحصول على تجربة تصفح ويب ممتازة. يفضل البعض الآخر الحفاظ على درجة معينة من الخصوصية من خلال البحث عن بدائل ومتصفحات أخرى يمكن استخدامها.

إليكم أبرز بدائل متصفح غوغل كروم الشهير

 

– موزيلا فايرفوكس Mozilla FireFox

تم إصدار Mozilla FireFox للمرة الأولى عام 2002، وقد وضع نفسه دائماً في خانة البديل المجاني للمتصفحات التي أصدرتها شركات كبرى مثل Microsoft. في الآونة الأخيرة، عزز فايرفوكس ميزات الخصوصية الخاصة به بحيث لم يعد يسجل مواقع الويب التي يزورها المستخدم، فيما بات يحظر أيضاً عمل متتبعات الويب web trackers ويشفّر طلبات DNS كوسيلة حماية إضافية ضد أي تتبع قد يقوم به مزود خدمة الإنترنت.

 

– مايكروسوفت إيدج Microsoft Edge

عندما تم إصدار Windows 10 عام 2015، قامت مايكروسوفت بتضمين متصفح ويب جديد تماماً يسمى “Edge”. يعد مايكروسوفت إيدج أسرع وأكثر استجابة من متصفح Internet Explorer الذي سبقه. كما أنه بات أكثر أماناً، حيث يحظر ملفات تعريف ارتباط الطرف الثالث التي يستخدمها المسوقون لتتبعكم عبر الويب. المتصفح متاح لأجهزة Windows و Mac و Android و iOS.

 

– أوبرا Opera

لطالما كانت Opera دخيلة على مختلف الأجهزة، لكنها جذبت مجموعة من المستخدمين المخلصين الذين يحبون ابتكاراتها المستمرة وميزاتها الجديدة. هو متصفح سريع جداً ومتوفر في معظم أجهزة الكمبيوتر والأجهزة الذكية المحمولة. كما أنه يتضمن أيضاً شبكة VPN  مدمجة من المفترض أن تمنع الإعلانات المتطفلة وتحد من التتبع.

 

– أبيك Epic

هو متصفح متخصص للغاية يستخدم نفس محرك “Chromium” الذي يشغّل غوغل كروم. ومع ذلك، يركز Epic بلا هوادة على الخصوصية، مع توفير أدوات منع الإعلانات المضمنة، وتقنية بصمات الأصابع المضادة للمتصفح، ومجموعة مختارة من خيارات VPN  المجانية التي تساعد على إيقاف تتبع الإعلانات. قد يفتقر Epic إلى السرعة في بعض الأحيان وإلى الأسلوب المميز والمظهر الجذاب الموجود في المتصفحات الأخرى، ولكن إذا كنتم تريدون الحفاظ على خصوصيتكم الشخصية فمتصفح Epic يستحق المحاولة.

 

– سفاري Safari

هو المتصفح الافتراضي المثبت على كل أجهزة شركة آبلApple . يقدم سافاري الآن مجموعة من الميزات التي تهدف إلى حماية الخصوصية، مثل خاصية منع التتبع الذكي التي تجعل من الصعب على المسوقين مشاهدة المستخدم عبر الإنترنت. كما تعمل ميزة “تسجيل الدخول باستخدام آبل” الجديدة أيضاً على إخفاء عنوان البريد الإلكتروني الخاص بكم عن العديد من مواقع الويب، مما يساعد على الحد من تلقي الرسائل الالكترونية العشوائية Spam. لكن لسوء الحظ، لم يعد Safari متاحاً على أجهزة الكمبيوتر التي تعمل بنظام ويندوز  Windows.

 

– الكثير من الخيارات الأخرى

إذا كنتم جادين بشأن حماية خصوصيتكم عبر الإنترنت، فقد حان الوقت للتخلي عن Chrome باعتباره المتصفح الذي يقدم لكم دائماً عبر أجهزة أندرويد. لقد حددنا خمسة بدائل أعلاه، ولكن هناك الكثير من المتصفحات الأخرى التي يمكن اختبارها. على كل الأحوال، يجب التأكد دائماً من مراجعة اتفاقية الترخيص license agreement التي يقدمها أي متصفح للتأكد من أنه يحترم خصوصيتكم.

ان كان لديكم اي استفسار او سؤال الرجاء مراسلتنا عبر التعليقات في اسفل الشاشة

للتعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

CyberArabs عضو في:

للتبليغ

سجل في نشرتنا الشهرية

%d مدونون معجبون بهذه: