شركة فيسبوك Facebook تلغي مئات الحسابات المزيفة المرتبطة بإيران والتي كانت جزءًا من حملة تلاعب واسعة النطاق عملت في أكثر من 20 دولة


قالت شركة فيسبوك Facebook  أنها أزالت 783 صفحة ومجموعات وحسابات “بسبب انخراطها  في سلوك مزيف منظم ومنسق مرتبط بإيران.”

وكانت هذه الصفحات جزءًا من حملة للترويج للمصالح الإيرانية في بلدان مختلفة من خلال خلق هويات مزيفة كمقيمين في تلك الدول ، وفقًا لبيان صادر عن ناثانيل كليشر Nathaniel Gleicher ، رئيس سياسة الأمن السيبراني في شركة فيسبوك.

كان هذا الإعلان هو الأحدث من شركة فيسبوك والتي تسعى للقضاء على اي جهود تبذلها جهات دولية فاعلة وغيرها من الجهات للتلاعب في الشبكة الاجتماعية باستخدام الحسابات الاحتيالية.

وقال كليشر “نعمل باستمرار على كشف وايقاف هذا النوع من النشاط لأننا لا نريد استخدام خدماتنا للتلاعب بالناس.”  واضاف : ” “إننا نزيل هذه الصفحات والمجموعات والحسابات استنادًا إلى سلوكها وليس المحتوى الذي تنشره. في هذه الحالة ، الأشخاص الذين يقفون وراء هذا النشاط  قامو بالتنسيق مع بعضهم البعض واستخدموا حسابات مزيفة لتحريف تعريفهم لأنفسهم ، وهذا كان الاساس في  اجرائنا هذا” .

وقال كليشر ايضاً إن المشغلين “عادة ما يمثلون أنفسهم كمواطنين محليين ، غالبا ما يستخدمون حسابات مزيفة ، وينشرون قصصا إخبارية عن الأحداث الجارية الحالية” بما في ذلك “التعليق الذي يعيد تقديم تقارير وسائل الإعلام الإيرانية عن مواضيع مثل العلاقات الإسرائيلية الفلسطينية والصراعات في سوريا واليمن”.

واضاف : “على الرغم من أن الأشخاص الذين يقفون وراء هذا النشاط حاولوا إخفاء هوياتهم ، فإن مراجعتنا اليدوية ربطت هذه الحسابات بإيران”.

كانت العملية التي يرجع تاريخها إلى عام 2010  لها 262 صفحة ، و 356 حسابًا ، وثلاث مجموعات على الفيسبوك  ، بالإضافة إلى 162 حسابًا على انستغرام Instagram  والتي كان يتبعها حوالي مليوني مستخدم.

وقالت شركة فيسبوك إن الحسابات المزيفة كانت جزءًا من حملة تأثير عملت في أفغانستان وألبانيا والجزائر والبحرين ومصر وفرنسا وألمانيا والهند وإندونيسيا وإيران والعراق وإسرائيل وليبيا والمكسيك والمغرب وباكستان وقطر والسعودية وصربيا وجنوب افريقيا واسبانيا والسودان وسوريا وتونس والولايات المتحدة واليمن.

بدأ فيسبوك البحث والتدقيق في مثل هذه الأنواع من الأنشطة بعد الكشف عن حملات التأثير الروسية خلال الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016 ، التي هدفت إلى زرع الخلاف.

 

 

المصدر:

https://www.securityweek.com/facebook-takes-down-vast-iran-led-manipulation-campaign

 

ان كان لديكم اي استفسار او سؤال الرجاء مراسلتنا عبر التعليقات في اسفل الشاشة

للتعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

CyberArabs عضو في:

للتبليغ

سجل في نشرتنا الشهرية

%d مدونون معجبون بهذه: