fbpx

عند وقوع الجريمة الالكترونية.. ما الذي يجب فعله؟ ومن عليه أن يعلم أولاً؟


يقوم المهاجمون الالكترونيون والمتسللون يومياً بإرسال ملايين رسائل التصيد الاحتيالي إلى عدد كبير من المستخدمين، وأحياناً قد يحالفهم الحظ. في هذه الحالة، نكون قد وقعنا ضحية الجريمة الالكترونية ويجب الإبلاغ عنها فوراً.

فكل ما يتطلبه الأمر منا لحصول الجريمة هو نقرة واحدة بالفأرة على الرابط الخطأ، لينتقل البرنامج الضار تلقائياً إلى جهاز الكمبيوتر الخاص بنا. عندها، قد يتمكن المجرمون من سرقة المعلومات الشخصية الحساسة، أو استخدام الكمبيوتر المصاب كجزء من هجوم botnet وهي شبكة من الروبوتات تُستخدم لارتكاب الجرائم الإلكترونية.

 

الإبلاغ عن الجريمة الالكترونية

عندما يتعلق الأمر بإصابة المستخدمين ببرنامج ضار بسيط إثر هجوم عادي، فمن المحتمل ألا يهتم القانون بذلك. يمكنكم الإبلاغ عن المشكلة، ولكن نظراً لأن الضرر ضئيل نسبياً بالنسبة لهم، فمن غير المحتمل أن تجري الشرطة حتى أبسط التحقيقات.

لكن قد يتغير الأمر إذا وجدتم أن بياناتكم الشخصية قد تمت سرقتها، أو كنتم ضحايا لهجوم سرقة الهوية. إذ يمكن أن يكون لهذا النوع من الجرائم عواقب بعيدة المدى، لكم شخصياً ولأي أفراد أو شركات أخرى قد يحاول المتسللون الاحتيال عليها منتحلين صفتكم. من المحتمل جداً في هذه الحالة أن تكونوا مجرد رقم واحد من عدة أشخاص متضررين، لذلك ستحتاج الشرطة إلى التصرف.

 

ماذا أفعل إذا تعرضت للاختراق؟

– مسح البرمجيات الخبيثة

إذا تم اختراق جهاز الكمبيوتر الخاص بكم، فأنتم بحاجة إلى الحد من احتمالية حدوث تلف. وبالتالي، يمكن قطع اتصال المتسلل بجهاز الكمبيوتر من خلال إزالة البرامج الضارة سريعاً، في محاولة لمنعه ​​من سرقة المزيد من المعلومات. ولإجراء هذه العملية، أنتم بحاجة إلى برنامج أمني خاص بمكافحة البرامج الضارة، قد يكون من المفيد الحصول على النسخة المدفوعة منه.

 

– تغيير كلمات المرور

الخطوة التالية التي يجب فعلها هي تغيير كلمات المرور ورموز الدخول الخاصة بكم على كل الأجهزة الالكترونية من الكمبيوتر إلى الجهاز اللوحي والهاتف المحمول وغيره. كما أنه من الأفضل تغيير كلمات الدخول الخاصة ببريدكم الالكتروني وحساباتكم المصرفية ومنصات وسائل التواصل الاجتماعي وكل ما ترونه مهم جداً لكم.

 

– التواصل مع المصرف

يحاول المهاجمون عادة الوصول إلى بيانات الحسابات المصرفية وبطاقات الائتمان، لذلك يجب منعهم من إجراء المزيد من الأنشطة الاحتيالية. اتصلوا بالبنك الذي تتعاملون معه واشرحوا الموقف، ومن المحتمل أن يقوموا بتعليق عمل بطاقات الائتمان والحساب المصرفي مؤقتاً للتحقيق في أي خرق محتمل.

 

– الاتصال بوكالات الائتمان

سيتم تسجيل الاحتيال المرتكب باستخدام هويتكم في ملف الائتمان الخاص بكم. لذلك من الأفضل الاتصال بالوكالات المناسبة للإبلاغ عن الهجوم الالكتروني، بحيث يمكنهم إزالة المعاملات الاحتيالية إن حصلت حتى لا تتأثر درجة الائتمان الخاصة بكم.

 

– التصرف بسرعة

أن نكون ضحية لهجمات القرصنة وسرقة الهوية أمر مرهق للغاية، ولكن يكمن سر النجاح في التصرف بسرعة للحد من الضرر. وبعد اتباع الخطوات المذكورة أعلاه، قد يساعد إبلاغ الشرطة أيضاً عن حدوث الجريمة الالكترونية. إذ يسمح لهم ذلك بتعقب المجرمين المنظمين إن دعت الحاجة، وقد يؤمن لنا الحماية الأمنية المطلوبة من الآثار طويلة المدى للهجوم، مثل الأضرار التي قد تلحق بالرصيد الائتماني أو السرقة أو أي مشاكل أخرى قد تكون أسوأ من ذلك.

ان كان لديكم اي استفسار او سؤال الرجاء مراسلتنا عبر التعليقات في اسفل الشاشة

للتعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

CyberArabs عضو في:

للتبليغ

سجل في نشرتنا الشهرية

%d مدونون معجبون بهذه: