fbpx

ما هي أهم مخاطر ألعاب الأطفال عبر الإنترنت؟


بات يشكل الهاتف الذكي المحمول جزءاً مهماً من صناعة ألعاب الأطفال عبر الإنترنت. وفي حين يمكن أن توفر هذه الألعاب تفاعلاً اجتماعياً جيداً، إلا أن هناك جانباً آخر مخفي أكثر قتامة قد يعرض أمن الأولاد إلى الخطر.

فيما يلي قائمة بأهم المخاطر التي قد يتعرض لها الأطفال على الإنترنت والتي قد تخترق أمنهم الالكتروني الخاص.

6 طرق لحماية طفلك من مخاطر ألعاب الفيديو عبر الإنترنت

– التنمر الإلكتروني من أهم مخاطر ألعاب الأطفال

بالنسبة للعديد من الأطفال، يُعتبر الإنترنت وسيلة مناسبة للهروب من ضغوط ومشاكل الحياة الواقعية، حيث لا أحد يعرف هوية الطفل أو المدرسة التي يلتحق بها أو كيف يبدو شكله في الحقيقة. ومع ذلك، فإن إخفاء الهوية هذا ينطبق على الطرفين.

وعلى الرغم من أن التنمر الإلكتروني للأسف له أشكال لا حصر لها، إلا أن هناك أشكال خاصة معروفة بمنصات الألعاب. قد يبدأ التنمر من تلقي الرسائل التي تلعب على الروح الرياضية الضعيفة عند الأطفال بهدف إحباط اللاعبين عن قصد عن طريق جعل اللعبة أقل متعة.

كما يمكن أن يستهدف المتنمرون عبر الإنترنت اللاعبين مباشرةً برسائل مؤذية وضارة، أو عبر نشر رسائل غير مرغوب فيها على قنوات الدردشة العالمية على شكل تعليقات مهينة بشأن ضحاياهم.

 

– مشاكل الخصوصية

توصي خدمة Stay Safe Online الأطفال بعدم إنشاء أسماء مستخدمين مشتقة من أسمائهم الحقيقية، لأنها قد تكشف عن أي معلومات تعريف شخصية أخرى (PII) ، مثل موقعهم أو أعمارهم. فالطبيعة الاجتماعية للألعاب عبر الإنترنت تسمح للمجرمين بالتلاعب بالمحادثات.

يمكنهم تمييز طفل محدد في قناة دردشة عامة قبل البدء بكتابة رسائل تطلب معلومات شخصية مفصلة. ومن خلال تجميع البيانات من الألعاب والمصادر الأخرى معاً، قد يتمكن المتسللون من الوصول إلى حسابات أخرى متصلة مثل وسائل التواصل الاجتماعي، أو حتى إنشاء حسابات جديدة أو هويات رقمية كاملة باسم الطفل الضحية.

 

– المعلومات الشخصية المخبأة في الأجهزة

يأتي خطر الألعاب عبر الإنترنت من أجهزة التحكم أو أجهزة الكمبيوتر نفسها. عندما تنتهي فائدتها، تأخذ العديد من العائلات هذه الأجهزة إلى مركز إعادة تدوير الإلكترونيات المحلي أو تبيعها على مواقع التبادل.

غالباً ما ينسى المستخدمون مقدار المعلومات الشخصية الموجودة في الملفات المحفوظة على هذه الأجهزة ويفشلون في حذف ملفاتهم الشخصية ومعلوماتهم، مما يعرض بياناتهم المالية والخاصة للخطر. قبل التخلص من أي جهاز كمبيوتر أو وحدة تحكم في الألعاب أو جهاز لوحي أو هاتف ذكي، يجب مسح جميع البيانات الشخصية ثم إجراء إعادة ضبط المصنع.

تجدر الإشارة إلى أن بعض الأجهزة قد تتضمن مناطق تخزين لا تتأثر بوظائف محو الجهاز. إذا كان الجهاز يستخدم محركات أقراص تخزين متوافقة مع الكمبيوتر، مثل بطاقات SD، فيجب توصيلها بجهاز الكمبيوتر الخاص لمسح البيانات بأمان.

بالنسبة لأجهزة الكمبيوتر، لا يمكن الاعتماد على وظيفة “حذف” أو حتى إعادة التهيئة. تم تصميم هذه الميزات لمسح جميع بيانات المستخدم من أمامه، ولكنها لا تزال موجودة فعلاً في أعماق أنظمة الجهاز. لذلك من الأفضل استخدام برنامج يزيل البيانات تماماً عن طريق الكتابة مرات عدة فوق البيانات الموجودة.

 

– خسائر مالية

تشجع العديد من الألعاب على إنفاق الأموال (سواء كانت افتراضية أو حقيقية) داخل اللعبة. وقد تغري عمليات الشراء بعض الأطفال فيقومون بإنفاق أموال إضافية، غالباً بهدف تحسين قدرات الطفل أو مظهره في اللعبة. وإذا تمكن الطفل من الوصول إلى معلومات بطاقة الائتمان من دون علمكم، فقد تخسرون الكثير من المال بسرعة.

ان كان لديكم اي استفسار او سؤال الرجاء مراسلتنا عبر التعليقات في اسفل الشاشة

للتعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

CyberArabs عضو في:

للتبليغ

سجل في نشرتنا الشهرية

%d مدونون معجبون بهذه: