واتساب وماسنجر قد يرتبطان للإطاحة بتحديثات غوغل وآبل الجديدة


يبدو أن عمالقة التكنولوجيا الرائدين على استعداد لمواجهة شرسة ومنافسة كبيرة هذا العام من أجل حصد الملايين من مستخدمي الرسائل حول العالم. فتطبيقا واتساب وماسنجر قد يرتبطان للإطاحة بتحديثات غوغل وآبل!

في بداية الأمر، من المقرر إجراء تحديثات رئيسية خلال الأشهر القادمة:

– آبل Apple تعمل على نظام التشغيل iOS 14، والمقرر تقديمه في موسم الخريف القادم، والذي يتوقع أن يقدم عددا من الميزات التي تستهدف بوضوح سهولة استخدام تطبيق واتساب WhatsApp.

– غوغل تعمل على إضافة تشفير شامل إلى رسائل RCS، مما يسد الفجوة الأمنية الموجودة حاليا. ولكن يبدو أن Google و Apple سيكافحان لمواكبة فيسبوك، والذي يبدو عازما على الحفاظ على ريادته الضخمة في السوق.

واتساب وماسنجر قد يرتبطان!

وعلى الرغم من أن واتساب وماسنجر من فيسبوك يقودان السوق بشكل مشترك، فإن الفائز الواضح للأمان وسهولة الاستخدام هو WhatsApp. فهذا التطبيق الذي جعل التشفير الشامل متاحا للجميع، يستخدمه الآن حوالي 2 مليار شخص حول العالم. الغريب بالنسبة للمالك Facebook، بالطبع، هو أن تطبيق Messenger الأصلي ليس متخلفا، مع ما يقارب من 1.5 مليار مستخدم خاص به.

بدأ فيسبوك الحديث عن ربط منصات المراسلة الخاصة به معا منذ أكثر من عام، ولكن لم يحدث سوى القليل منذ ذلك الحين. على الرغم من وجود تداخلات كبيرة بوضوح بين قاعدتي الخدمتين، فإن WhatsApp هو التطبيق الأساسي الذي يستخدمه فيسبوك للمنافسة بشدة، أمام المعارضة المشحونة حديثا. ولكن في المقابل، ماسنجر ليس مشفرا وهو أمر خطير في عالم اليوم. صحيح أن فيسبوك خطط لمعالجة ذلك، ولكن الضغوطات المفروضة من الحكومة الأميركية أبطأت العملية.

في سياق متصل، تتمتع Google و Apple بميزة على Facebook في اندماجهما مع الرسائل النصية القصيرة، والتي تديرها شبكات الهاتف المحمول في جميع أنحاء العالم. الرسائل القصيرة غير آمنة بشكل كبير، ولكنها متاحة للجميع، وتضمن أن iMessage من Apple ورسائل Google يمكن تشغيلهما عبر الأنظمة الأساسية باستخدام تطبيقات أصلية. في حين يحتاج فيسبوك مسنجر وخدمة واتساب إلى تثبيت تطبيقاتهما الخاصة.

في جديد هذا الموضوع، معلومات موثوقة من WABetaInfo، تفيد بأن رمزا جديدا مدفونا داخل Facebook Messenger الآن يستعد لقبول رسائل من مستخدمي WhatsApp. لن يقدم هذا الموضوع نفس مستوى الانتشار الحاصل مع الرسائل القصيرة، ولكن الأشخاص الذين لا يستخدمون WhatsApp من المحتمل جدا أن يكون لديهم Facebook على جهاز واحد على الأقل من أجهزتهم الخاصة. وبذلك سيؤدي هذا الموضوع في نهاية المطاف إلى تمكين منصات المراسلة هذه من التحدث مع بعضها البعض من دون أي مشاكل.

ان كان لديكم اي استفسار او سؤال الرجاء مراسلتنا عبر التعليقات في اسفل الشاشة

للتعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

CyberArabs عضو في:

للتبليغ

سجل في نشرتنا الشهرية

%d مدونون معجبون بهذه: